النظام الداخلي

 

مجلس القبائل والعشائر السورية

الباب الأول

مدخل

بسم الله الرحمن الرحيم

(يا أيّها النّاسُ إنّا خَلقْناكُم مِنْ ذكرٍ وَأُنثى وَجَعلْناكُم شُعُوباً وقبائلَ لِتَعارفُوا إنّ أَكْرمَكُم عِندَ الّله أَتْقاكُم) صدق الله العظيم.

لما كانت القبيلة تشكل أساس بناء المجتمعات وعامل استقرار مهم فيها، ذلك لأنها بنيت على ركائز متينة وتراكمت بين ظهرانيها وشائج قوية جعلتها تشكل العامل الحاسم في المجتمعات الشرقية عامة والمجتمع السوري خاصة، حيث كان للقبائل السورية الدور الريادي في الحفاظ على وحدة النسيج الاجتماعي السوري على مختلف انتماءات هذه القبائل، العرقية والإثنية، وشكلت وحدة ارتكاز لمنظومة القيم السائدة.

ولما كان نظام الاستبداد قد سعى إلى تهميش الرموز القبلية الحقيقية من شيوخ ووجهاء وأعيان، وفصل مسار القبائل والعشائر التاريخي عن فاعليته وتأثيره في الناس، وحوله إلى مسار يصب في خدمته ويكرس هيمنته على المجتمع.

ولكن وبعد قيام الثورة السورية المباركة وترسخها في قلوب أبناء الشعب السوري، فقد آن الأوان أن تستعيد القبائل والعشائر ورموزها الحقيقيون مكانتها التاريخية والاعتبارية التي تستحقها، وتكون مساهمة في العمل الوطني العام بما ينقل سورية نحو الدولة الديمقراطية، المدنية، التددية. ومن هذا المنطلق، جاء تأسيس مجلسللقبائل والعشائر السورية تلبية لمتطلبات واقع، وتحقيق مطالب مشروعة، واستلهاماً لواقع القبائل والعشاير السورية لتحويله إلى حقائق عملية تحمل الشعب السوري وتنقله من حالة الفوضى إلى حالة الاستقرار، وبما يساهم في إرساء دعائم الدولة على أسس تستلهم روح الثورة، وتحقق طموحات الشعب على مختلف انتماءاته وأطيافه، ويعيد القبائل والعشائر السورية كحجر زاوية في بناء المجتمع السوري الآمن، مستنيراً بهدي دماء الشهداء وضخامة التضحيات التي قدمها السوريون على مختلف انتماءاتهم، متوكلاً على الله ثم على المخزون  الفكري والأخلاقي للقبائل، ومستعيناً بأهل الخير والصلاح، يشد أزره بأخوة صادقة وارتباط وثيق بالأصدقاء والأشقاء ممن يريدون الخير لسورية خاصة، ويسعون لاستقرار المنطقة عامة.

ولكل ما تقدم واستعانة بالله، ونتيجة عمل دؤوب ومستمر قامت به اللجنة التحضيرية لتأسيس مجلس القبائل والعشائر السورية، والمشكلة من السادة الواردة أسماءهم وفق الترتيب الهجائي:

١- أحمد طعمة الخضر البعاجينالشيوخي.

٢- رامي شاهر الصالح الدوش العكيدي.

٣- زياد جراد الخلف البدراني البكاري.

٤- فيصل علي االسلطانالبناوي.

٥- عبد الحي محمد علي الطويل الخالدي.

٦- عمار محمد الحمادي الحداويالعكيدي.

٧- محمد أمين إسماعيل كاسم العيسى العساني.

٨- السيد محمد إبراهيم حسن النقشبنديالبكاري.

٩- مضر خالد الأسعد الملحم الجبوري.

فقد جاء هذا النظام الداخلي مشفوعاً بالوثيقة السياسية وكافة الأطر التنظيمية والفكرية لمجلس القبائل والعشائر السورية.

الباب الثاني

الفصل الأول

 التعريف، المبادىء، الأهداف

أولاً: التسمية والتعريف

المادة الأولى- التسمية: اسم المجلس هو مجلس القبائل والعشائر السورية.

المادةالثانية- التعريف:

هو تجمع وطني شعبي اجتماعي سياسي، يضم القبائل والعشائر السورية، ويهدف إلى توحيد طاقات أبناءها لتكون في خدمة المشروع الوطني الواحد لتحقيق أهداف الشعب السوري.

ثانياً: المبادىء

المادة الثالثة-إن المجلس القبائل والعشائر السورية يرتكز في منطلقاته النظرية والعملية في سبيل تحقيق أهدافه إلى المبادىء التالية:

١- إن القبائل والعشائر السورية على مختلف انتماءاتها وأطيافها الإثنية والعرقية تشكل وحدة اجتماعية أساسية في بناء المجتمع السوري.

٢- سورية دولة واحدة أرضاً وشعباً ومقدرات.

٣- الهوية الوطنية السورية التي يتمتع بها جميع المواطنين السوريين، هي حالة شكلتها عوامل اجتماعية واقتصادية وسياسية على مر التاريخ، ولذلك فلا تفريط ولا تنكر لها في اي حال من الأحوال.

٤- إن العلاقة مع دول الجوار والمحيط الإقليمي والدولي هي علاقة تشكلت عبر التاريخ، اساسها الانتماء والمصالح المشتركة.

٥- أن المجتمع السوري هو مجتمع تتكامل فيه جميع مكوناته العرقية والدينية، وهذا ما يشكل عامل قوة فيه.

٦- مواكبة تطلعات الثورة السورية والإيمان بأهدافها.

ثالثاً: الأهداف

المادة الرابعة- إن تشكيل مجلس القبائل والعشائر السورية على الأسس والمبادىء التي بني عليها، يسعى إلى تحقيق الأهداف التالية:

١- مواجهة المخططات المشبوهة للمحاور الإقليمية والدولية التي تسعى إلى زعزعة استقرار المنطقة من خلال محاولات تقسيم سورية وتفعيل عوامل الإرهاب.

٢- حشد طاقات أبناء القبائل والعشائر السورية وتوجيهها لمحاربة قوى الاستبداد والإرهاب من أي نوع كان.

٣- الإسهام مع باقي مكونات الشعب السوري في تحقيق وحدة الرأي ومقاومة المشاريع المشبوهة، وإيصال الصوت السوري الحقيقي للمحافل الدولية.

٤- العمل مع بقية مكونات الشعب السوري على رفع الظلم وتخفيف المعاناة عن السوريين في أماكن تواجدهم.

٥- التواصل الفعال مع باقي مكونات الشعب السوري للحفاظ على الهوية الوطنية السورية  وعلى وحدة النسيج الاجتماعي.

٦- العمل على دعم القرارات والتوجيهات التي يقوم بها الأصدقاء والأشقاء، والهادفة إلى الحفاظ على وحدة سورية واستقرار المنطقة.

٧- العمل على تحقيق أعلى درجات السلم الأهلي بين المواطنين السوريين أينما وجدوا، والإسهام في إرساء قواعد الاستقرار المجتمعي في المجتمع السوري.

٨- ترسيخ قواعد المواطنة والإسهام في إعادة تأهيل مؤسسات الدولة السورية على أسس وطنية بما يخدم مصلحة المواطن السوري ويدعم استقرار المنطقة.

الفصل الثاني

الهيكل التنظيمي لمجلس القبائل والعشائر السورية

الهيئة العامة التأسيسية

المادة الخامسة- الهيئة العامة التأسيسية وهي مجموع الأعضاء المؤسسين والمنتسبين للمجلس بتاريخ انعقاد المؤتمر التأسيسي، تنعقد لمرة واحدة وتنتهي بإعلان مخرجات المؤتمر والبيان الختامي، ويكون تشكيلها ومهامها على الشكل التالي:

١- يتم ترشيح أعضاء المؤتمر التأسيسي من قبل وجهاء القبائل وأهل الحل والعقد في كل قبيلة أو عشيرة على مستوى المحافظة، ويتم اعتمادها من قبل اللجنة التحضيرية كأعضاء اصلاء في المؤتمر التأسيسي العام.

٢- تعقد الهيئة العامة التأسيسية مؤتمرها التأسيسي بحضور الأعضاء المعتمدين من قبل اللجنة التحضيرية كأعضاء أصلاء في المؤتمر العام، على أن لا يؤثر عدم الحضور على عضوية من لم يحضر.

٣- تتولى الهيئة العامة التأسيسية في مؤتمرها العام اعتماد مجلس الأعيان الهيئة الرئاسية والمكتب التنفيذي الهيئة الاستشارية، وذلك بطريق التوافق.

٤- يرأس الهيئة العامة التأسيسية أحد أعضاء اللجنة التحضيرية ويعاونه ثلاث نواب يتولى أحدهم أمانة السر.

٥- يتولى ثلاثة من أعضاء اللجنة التحضيرية مهمة اللجنة الإعلامية طيلة فترة التحضير وحتى إعلان البيان الختامي للمؤتمر.

٦- يتولى ثلاثة من أعضاء اللجنة التحضيرية مهمة لجنة العلاقات العامة طيلة فترة التحضير ولغاية نهاية المؤتمر.

٧- تتخذ قرارات الهيئة العامة التأسيسية المتعلقة بجدول الأعمال وسير الجلسات وكافة القرارات الإجرائية الضامنة لتسيير أعمال المؤتمر بأغلبية أصوات النصف زائد واحد من مجموع عدد الحضور.

٨- تتولى الهيئة العامة التأسيسية مناقشة وإقرار النظام الداخلي في جلسة علنية.

٩- تنقلب الهيئة العامة التأسيسية إلى هيئة عامة عادية بمجرد إعلان البيان الختامي للمؤتمر.

الهيئة العامة العادية

تتألف الهيئة العامة العادية من هيئة الرئاسة، والرئيس ونوابه، ومن مجلس الأعيان الهيئة الاستشارية.

المادة السادسة-هي مجموع أعضاء مجلس القبائل والعشائر السورية المؤسسين والمنتسبين للمجلس بتاريخ إعلان البيان الختامي للمؤتمر، وتنعقد بشكل دوري في نهاية كل سنتين ميلاديتين تحتسب من تاريخ إعلان البيان الختامي للمؤتمر العام التأسيسي.

المادة السابعة- يرأس الهيئة العامة العادية في كل دورة انعقاد لها رئيس مجلس القبائل والعشائر السورية ، ويعاونه في ذلك نوابه وأمين السر، وتتولى المهام التالية:

١- مناقشة التقارير الثانوية للأجهزة المكونة للمجلس.

٢- اعتماد هيئة رئاسية لمجلس القبائل والعشائر السورية، والرئيس ونوابه.

٣- إقرار الخطط والبرامج المقدمة من الهياكل المكونة للمجلس ومناقشتها، والتعقيب عليها إذا لزم الأمر.

٤- تعديل النظام الداخلي بناءً على طلب ثلث أعضاء المجلس.

٥- إحداث وتشكيل لجان عمل مختصة كلما دعت الضرورة لذلك.

٦- حجب الثقة عن أي عضو من أعضاء المجلس أو أعضاء مجلس الأعيان أو المكتب التنفيذي أو الهيئة الرئاسية إذا كان هناك ما يستوجب ذلك.

٧- إعادة تشكيل مجلس الأعيان حيثما لزم الأمر، وترميمه في حال الشغور لأي سبب كان.

٨- إقرار الموازنة العامة السنوية للمجلس.

المادة الثامنة- تتخذ الهيئة العامة العادية قراراتها الإجرائية والعادية بالتصويت عليها في جلسة علنية، وتصدر القرارات بأغلبية النصف زائد واحد من عدد الحاضرين.

المادة التاسعة- يعتبر نصاب الهيئة العامة مكتملاً بحضور ثلثي أعضاءها المسجلين بتاريخ انعقادها، فإن لم يكتمل النصاب فيتم تأجيل اجتماع الهيئة العامة ليوم واحد، ويعتبر النصاب بمن حضر.

الهيئة العامة الاستثنائية

المادة العاشرة- تعقد الهيئة العامة اجتماعاً طارئاً بطلب من الرئيس بناءً على اقتراح نصف أعضاء المجلس كلما كان هناك حاجة لذلك، تراعى فيه الأصول والأحكام المتبعة في انعقاد الهيئة العامة العادية.

مجلس الأعيان

المادة الحاديةعشرة- هو هيئة تمثيلية اعتبارية تضم عدداً من وجوه القبائل والعشائر السورية يتم اعتمادهم من قبل الهيئة العامة بناءً على ترشيح قبائلهم بما يضمن تمثيلاً حقيقياً لواقع كل محافظة، ويتولى مجلس الأعيان المهام التالية:

١- المشاركة مع الهيئة الرئاسية في تشكيل الوفود لحضور الفعاليات الرسمية والشعبية التي يشارك فيها المجلس.

٢- حجب الثقة عن أي عضو من أعضاءه أو إحالة أي عضو إلى التحقيق كلما كان هناك موجب لذلك.

٣- المشاركة في لجان فض المنازعات وتطوير العرف العشائري، والإشراف ومتابعة تنفيذ  مخرجات أعمال هذه اللجان.

ويتوجب على الهيئة الرئاسية الرد على أي تساؤل في مدة أقصاها أسبوع واحد تحت طائلة اعتبار عدم الإحابة موجباً للمساءلة أمام مجلس الأعيان بقرار يصدر عن المجلس.

٤- يشرف مجلس الأعيان على ثمانية مكاتب من المكاتب التابعة للمجلس، ويرأسه رئيس يتم اعتماده من قبل الهيئة العامة، يعاونه ثلاثة نواب.

المادة الثانية عشرة – ولاية الرئيس ونوابه سنة واحدة قابلة للتجديد تبدأ من تاريخ تشكيل المجلس.

المادة الثالثة عشرة- يتولى رئيس مجلس الأعيان الإشراف على كافة أعمال المجلس واللجان التابعة له، ومتابعة تنفيذ قراراته بالتعاون مع نوابه.

المادة الرابعة عشرة- يجتمع مجلس الأعيان مرة كل شهرين تبدأ من تاريخ تشكيل المجلس، ويتخذ قراراته بالأغلبية المطلقة بأغلبية النصف زائد واحد من مجموع الحاضرين.

المادة الخامسة عشرة- تقوم الهيئة العامة بتسمية رئيس وثلاثة نواب عند انتهاء ولاية الرئاسة بإتمامها سنة كاملة أو عند تمديدها لدورة جديدة لمرة واحدة.

الهيئة الرئاسية

تعتمدها الهيئة العامة في كل دورة انعقاد، وتتألف من أربعين عضواً بالإضافة إلى الرئيس وأربعة نواب اعضاء.

تجتمع الهيئة الرئاسية فور اعتمادها من قبل الهيئة العامة، وتنتخب رئيس وأربعة نواب للرئيس من بين أعضاءها. وتتولى الهيئة الرئاسية المهام والصلاحيات التالية:

١- إدارة وتسيير أعمال وشؤون ومهام مجلس لقبائل والعشائر السورية بكافة اجهزته.

٢- تمثيل المجلس في كافة المحافل الدولية والإقليمية والمحلية.

٣- متابعة تنفيذ قرارات مجلس الرئاسة والأجهزة التابعة للمجلس.

٤- تشكيل الوفود بالتشارك مع مجلس الأعيان.

٥- الإشراف على كافة النشاطات التي يشارك فيها المجلس، وتفعيل دور الهياكل واللجان التابعة للمجلس والتنسيق فيما بينها.

٦- الإشراف والتعقيب على تنفيذ كافة القرارات.

٧- اتخاذ كافة الإجراءات والقرارات اللازمة لتسيير عمل المجلس.

٨- اقتراح تشكيل اللجان اللازمة لتنفيذ أعمال المجلس ومتابعة تنفيذ قراراتها.

٩- اتخاذ القرارات المتعلقة بالعقوبات المقترحة من قبل مجلس الأعيان بحق أي عضو من أعضاء المجلس المذكورين، واقتراح حجب الثقة عن أي عضو من أعضاء مجلس الأعيان، على الهيئة العامة.

الهيئة العامة

المادة السادسة عشرة- تخضع الهيئة الرئاسية للمساءلة المباشرة من قبل الهيئة العامة في أول دورة انعقاد لها بناءً على طلب عشرة أعضاء من أعضاء الهيئة العامة، وتتولى الهيئة العامة التحقيق في بعض الوقائع المحددة، وتتخذ ما تراه مناسباً بشأنها.

المادة السابعة عشرة- تتخذ الهيئة الرئاسية قراراتها بالأغلبية المطلقة، بأغلبية النصف زائد واحد من مجموع الحاضرين، وفي حال تساوي الاصوات يكون صوت الرئيس مرجحاً.

المادة الثامنة عشرة- يرأس رئيس مجلس القبائل والعشائر السورية اجتماعات هيئة الرئاسة ويخاطب هياكلها التنظيمية بكتب رسمية، ويمثل هيئة الرئاسة أمام الغير، ويتخذ كافة الإجراءات التي من شأنها تسهيل عمل هيئة الرئاسة، ويعتبر مسؤولاً أمام هيئة الرئاسة عن كل عمل أو تصرف يقوم به بمناسبة عمله كرئيس للهيئة.

أمانة السر

هي هيئة علمية وعملية ترتبط بالرئيس مباشرة، وتتولى عملية متابعة العمل ضمن الهياكل والأجهزة التنظيمية لمجلس القبائل والعشائر السورية، تقوم بإعداد وتنظيم كافة كتب وقرارات المجلس لتصدر من جهاتها، وتنسيق مواعيد الاجتماعات العامة التي تضم الأجهزة مجتمعة، والتعاون مع المكاتب في عمليات التنسيق الخارجي وبلورة الأفكار والوقائع في إطار تحقيق اهداف هذا المجلس.

الهيئة الاستشارية

هي هيئة يتم اعتمادها من قبل الهيئة الرئاسية بالتشاور مع مجلس الأعيان، وتتألف من سبعة شيوخ من شيوخ القبائل والعشائر ممن تتوفر فيهم القدرة على التعامل مع المشاكل والأحداث الناشئة بين أبناء القبائل والعشائر، ويتمتعون بالخبرة في الأعراف العشائرية وتطويرها بما يتناسب مع تطورات المرحلة وخدمة أهداف المجلس.

الهيئة التنفيذية

تتولى الهيئة الرئاسية اعتماد أعضاء الهيئة التنفيذية من بين أعضاءها، تقوم الهيئة التنفيذية بتنفيذ الخطط والبرامج العملية التي تضعها الأجهزة المكونة لمجلس القبائل والعشائر السورية وفق ما تقتضيه الاستراتيجية العامة للمجلس. وتتألف الهيئة التنفيذية من تسعة أعضاء وتتبع للهيئة الرئاسية.

هيئة المحاسبة والانضباط

هي هيئة علمية وعملية تتألف من ثمانية أشخاص هم رئيس مجلس القبائل والعشائر ونوابه، بالإضافة إلى رئيس مجلس الأعيان ورئيس هيئة التفتيش إضافة إلى عضو من الهيئة الرئاسية، ويتم اعتمادهم من قبل الهيئة الرئاسية. تعمل هيئة المحاسبة والانضباط على رفع مستوى فعالية مجلس القبائل والعشائر في أداء عمله، واتخاذ القرارات المناسبة وتنفيذها بأفضل الصور وإدارتها بكفاءة عالية لتحقيق الأهداف المرجوة، كما تساهم في اكتشاف الأخطاء السلوكية والأدائية، ومتابعة تنفيذ الأعمال والخطط، ومحاولة اكتشاف الانحرافات عن المسار والأهداف الموضوعة، وتحديد اسبابها والعمل على تقويم الاعوجاجات والانحرافات باتخاذ الإجراءات التصحيحية في الوقت المناسب.

هيئة التفتيش

وهي هيئة علمية وعملية تتبع الهيئة الرئاسية لمجلس القبائل والعشائر السورية، وتتكون من سبعة أعضاء، ثلاثة منهم من الهيئة الرئاسية، وثلاثة من مجلس الأعيان، وعضو واحد من أبناء القبائل والعشائر السورية، كلهم من ذوي الخبرة والاختصاص في مجال القانون والإدارة، يتم اعتمادهم من قبل الهيئة الرئاسية، تقوم هذه الهيئة بتقديم تقارير دورية إلى الهيئة الرئاسية، وتتولى المهام والصلاحيات التالية:

١- التحقيق في جميع القضايا المالية والتنظيمية التي تحال إليها من قبل الهيئة الرئاسية.

٢- مراجعة كافة الحسابات المتعلقة بالنفقات والإيرادات والتدقيق فيها بناءً على طلب الهيئة الرئاسية أو طلب ثلث أعضاء مجلس الأعيان.

٣- إعداد التقارير الدورية عن عمل المجلس، تقدمها إلى مجلس الرئاسة.

الهيئة التمثيلية

وهي هيئة تمثيلية تضم عدداً من من وجهاء القبائل السورية في الهيئة الرئاسية ويتم اعتمادها من قبلها. مهمتها، تمثيل مجلس القبائل والعشائر في الفعاليات الرسمية والشعبية، الداخلية والخارجية، وفي كافة المحافل الدولية والإقليمية والمحلية، وتتكون من هيئتين:

أ- خارجية: تتألف من خمسة أعضاء وهم، رئيس مجلس القبائل والعشاير السورية إضافة إلى أربعة أعضاء من هيئة الرئاسة.

ب- داخلية: وتتألف من خمسة أعضاء من أعضاء الهيئة الرئاسية. ويمكن لهيئة الرئاسة إضافة أعضاء جدداً بحسب الحاجة.

المكاتب التابعة لمجلس القبائل والعشائر السورية

١- المكتب السياسي: وهو (هيئة سياسية) يتولى وضع الاستراتيجية السياسية للمجلس والرؤية العامة له، وتنفيذها بإشراف الجهات الأعلى، كما يتولى وضع برامج العمل السياسي وتطوير الأداء، وبناء العلاقات السياسية مع المكونات السياسية الأخرى لتحقيق أعلى درجات الانسجام العملي بين مكونات العمل السياسي السوري. يرأس المكتب أحد الكوادر المتخصصة من أبناء القبائل والعشائر السورية، ويعاونه نائبان. ويمكن للمكتب السياسي ان يضم إلى بنيته عدداً من الأعضاء ممن تتوفر فيهم معايير العمل السياسي.

٢- المكتب القانوني: وهو (هيئة قانونية مختصة، يرأسها رجل قانون بدرجة مستشار في القانون – قاض او محام – يعاونه نائب وأمين للسر تعتمده الهيئة العامة)، ويتولى مهمة صياغة الأطر التنظيمية والقانونية الناظمة لعمل المجلس والإشراف على تنفيذها، كما ويتولى مهمة تقييم الأداء القانوني، والرقابة على كافة أعمال المجلس القانونية والمحاسبية.

٣- مكتب الإعلام والثقافة والنشر: وهو (هيئة علمية متخصصة في الإعلام والترويج) يعنىٰ بنشر سياسة المجلس ووضع السياسة الإعلامية لمجلس القبائل والعشائر السورية، ووضع الخطط والبرامج الكفيلة بتفعيل الآلة الإعلامية له، وتنفيذها والإشراف عليها، يضم المكتب عدداً من الكوادر الإعلامية من أبناء العشائر السورية ممن يحملون مؤهلات العمل الإعلامي. يرأس المكتب رئيس يحمل شهادة تخصص في الإعلام، يعاونه نائب وأمين للسر. ويمكن للمكتب أن يضم عدداً من الأعضاء الآخرين وفق مقتضيات المصلحة.

٤- مكتب السلم الأهلي: هو (هيئة حقوقية اجتماعية) يضم عدداً من الكوادر المتخصصة في العلوم الحقوقية والاجتماعية وبعض المتخصصين في قضايا السلم الاجتماعي من أبناء القبائل والعشائر. يتولى المكتب مهمة وضع استراتيجية الاستقرار الاجتماعي وترسيخ عوامل السلم الأهلي بما يضمن عودة المجتمع السوري إلى طبيعته الأصيلة بعيداً عن مفرزات الحرب. يرأس المكتب أحد الكوادر المتخصصة، ويعاونه نائب وأمين للسر. وللمكتب أن يضم إلى بنيته عدداً من الأعضاء المهتمين بهذا الخصوص.

٥- مكتب العلاقات العامة: وهو (هيئة علمية متخصصة) في إدارة العلاقات الخارجية للمجلس. يتولى وضع سياسة منهجية للتواصل الفعال مع كافة مكونات الشعب السوري وهيئاته العاملة في مختلف المجالات. كما يتولى مهمة التواصل مع الهيئات والمنظمات الدولية ذات الصلة بالشأن السوري، ويسعى إلى إبراز دور القبائل والعشائر السورية في الحياة العامة وذلك بالتعاون والتنسيق مع كافة الأجهزة العاملة في مجلسللقبائل والعشائر السورية. يرأس المكتب أحد المختصين من أبناء القبائل والعشائر السورية المهتمين بالعلاقات العامة.

٦- مكتب شؤون الداخل السوري: وهو (هيئة علمية واجتماعية) يضم عدداً من أبناء القبائل والعشائر السورية المقيمين في الداخل السوري. يتولى المكتب تنفيذ سياسة  مجلس القبائل والعشائر السورية المتعلقة بقضايا الداخل، ويشكل وحدة ارتباط مع الأجهزة المشكلة  مجلس القبائل والعشائر السورية، ويسعى إلى تفعيل دور المجلس وتعميم أدبياته، ويشرف على مشاريعه في الداخل السوري بما لا يتعارض مع اختصاصات المكاتب المتواجدة داخل سورية. يرأسه أحد أبناء القبائل والعشائر السورية المشهود لهم بالهمة العالية، والكفاءة والنزاهة، والاهتمام بالشأن العام، ويعاونه نائب وأمين للسر. ويمكن للمكتب أن يضم عدداً من الأعضاء الآخرين.

٧- مكتب المتابعة والتوثيق: هو (هيئة علمية وعملية) يضم مجموعة من أبناء القبائل والعشائر ويتولى متابعة عملية تنفيذ القرارات الصادرة عن المكتب التنفيذي، وإعداد التقارير اللازمة لتقييم أداء تنفيذ هذه القرارات، وتوثيق كل ما يصدر عن أجهزة المجلس من قرارات وأرشفتها اصولاً وعلمياً، كما يتولى المكتب عمليات رصد واحصاء الظواهر والاجتماعية والسياسية الناشئة في المجتمع السوري، وتوثيقها، وإحالتها إلى رئاسة المكتب التنفيذي للتعامل معها من خلال المكاتب المتخصصة. يرأس المكتب أحد أبناء القبائل والعشائر السورية، يعاونه نائب وأمين للسر تعتمده الهيئة العامة من المختصين في هذا الشأن.

٨- المكتب الإغاثي والشؤون الاجتماعية: وهو (هيئة علمية وعملية) يتولى تقديم الدعم الإغاثي للمحتاجين إليها من أبناء الشعب السوري وفق استراتيجية المجلس المعلنة في هذا السياق، ووفق برامج الدعم الإغاثي والمادي والمعنوي في كافة متطلبات الحياة، حيث يقوم المجلس بتقديم استراتيجية الدعم الإغاثي وتنفيذها على أسس علمية ومنهجية وفق ما تقتضيه الظروف والاحتياجات حيث يكون السوريون المحتاجون للدعم بكل اشكاله ومقتضياته. يرأس المكتب أحد أبناء القبائل والعشائر، ويعاونه نائب وأمين للسر. ويمكن للمكتب أن يضم عدداً من المهتمين بالشأن، كما يمكنه استحداث فروع وشعباً حيث تقتضي الضرورات ذلك.

٩- مكتب الارتباط والتنسيق: وهو (هيئة علمية وعملية) يتولى متابعة العمل ضمن الهياكل والأجهزة التنظيمية مجلس القبائل والعشائر السورية. كما يتولى  بالإضافة إلى ذلك عملية التنسيق العملي بين الهياكل المكونة للمجلس وربطها بالهياكل والتنظيمات والجهات المهتمة بالشأن السوري. ونتيجة لذلك، فإنه يحق لأعضاء هذا المكتب حضور اجتماعات الأجهزة التابعة للمجلس كافة بما فيها الهيئة الرئاسية، كما ويشارك في كافة أنشطتها وفعالياتها، ويقوم بتنسيق مواعيد الاجتماعات العامة التي تضم كل الأجهزة، ويتعاون مع مكتب العلاقات العامة في عمليات التنسيق الخارجي وبلورة الافكار والوقائع في إطار تحقيق أهداف المجلس. يرأس المكتب أحد أبناء القبائل والعشائر المتخصصين في المجال الإداري والمؤسساتي، يعاونه في مهامه نائب وأمين للسر. ويمكن له ان يضم عدداً من الأعضاء الآخرين.

١٠- مكتب الإرشاد والتوجيه الديني: هو (هيئة علمية وعملية) يضم مجموعة من المشايخ وطلبة العلم السوريين الذين يمتازون بالإسلام الوسطي المعتدل، يهتم هذا المكتب بمتابعة المناهج العلمية وتاريخ الإسلام الصحيح الذي يقوم على الكتاب والسنة، حيث يضمن التعايش والانسجام بين مكونات الشعب السوري العرقية والإثنية، ومحاربة الافكار الدخيلة على المجتمع السوري من خلال إقامته للندوات العلمية واللقاءات التي تستهدف الشباب في الداخل السوري وفي أماكن اللجوء. يرأس المكتب أحد المشايخ ويختار له نائبين وأميناً للسر. ويضم أعضاء آخرين حسب الحاجة.

١١- المكتب المالي والاقتصادي: وهو (هيئة علمية وعملية) يضم مجموعة من الكفاءات العاملة والمهتمة بالشأن الاقتصادي، يتولى عملية إعداد الموازنة العامة لمجلس القبائل والعشائر السورية، ويتابع تنفيذها. كما يقوم بإعداد الخطط والبرامج العلمية والعملية لتأمين إيرادات المجلس المالية، ويشرف على الإنفاق العام وإعداد الدراسات اللازمة لتحسين الوضع الاقتصادي للسوريين في أماكن تواجدهم، ويعد المشاريع الاقتصادية والإنمائية اللازمة ويتابعها في الأراضي السورية. تتبع هذا المكتب كافة اللجان المالية والمحاسبية في المجلس. يرأسه أحد أبناء القبائل والعشائر ويعاونه نائب وأمين للسر. ويمكنه أن يضم عدداً من المهتمين بهذا الشأن.

١٢- مكتب الرياضة والشباب والنشاط الأولمبي: وهو (هيئة رياضية شبابية) يهتم ويرعىٰ النشاط الرياضي الشبابي والأولمبي (الشباب والطلبة)، ويشرف على كافة الأنشطة الرياضية والثقافية والأدبية والفنية والكشافة التي تهتم بالرياضة والشباب، يتألف أعضاء هذا المكتب من الشباب الذين يتمتعون بالكفاءة الرياضية والثقافية والفنية. يقيم هذا المكتب مختلف الأنشطة والمسابقات والمباريات الرياضية وفي مختلف الألعاب، بالإضافة إلى الدورات في مجالات أخرى كالثقافة…الفن…الكشافة، مع الاهتمام والعناية بالرياضات الخاصة بذوي الاحتياجات الخاصة (المعاقين) فكرياً وجسدياً وحركياً، يمارس هذا المكتب نشاطاته داخل سورية وخارجها.

١٣- مكتب التنظيم والإدارة: هو (هيئة علمية وإدارية) يضم مجموعة من الكفاءات المهنية التي تتولى المحافظة على تطبيق وتنفيذ الأطر التنظيمية للمجلس وتطويرها، وضبط كافة الأعمال والقرارات الصادرة عن كوادر المجلس بما يتناسب وينسجم مع النظام الداخلي للمجلس، ووضع الأسس والضوابط اللازمة لتوسيع هذه الأطر. يرأس المكتب رئيس يعاونه نائب وأمين للسر.

١٤- مكتب حقوق الإنسان: يراقب هذا المكتب تحقق معايير الإعلان العالمي لحقوق الإنسان والقوانين والمواثيق الدولية، ويعمل على بناء التواصل مع المنظمات الدولية ويشارك في فعالياتها. يرأسه أحد رجال القانون ويعاونه في مهامه نائبان.

١٥- المكتب العسكري: يرعىٰ هذا المكتب الشؤون الأمنية والعسكرية ويتولى عمليات التنسيق في هذا الشأن.

١٦- مكتب الصحة: وهو (هيئة علمية متخصصة في شؤون الصحة) يرأسه طبيب أو صيدلي يعاونه نائبان. يقوم بوضع الخطط والبرامج اللازمة لتطوير الشأن الصحي، وتقديم التقارير الدورية إلى الهيئة الرئاسية بالتعاون مع مكاتب الشهداء والمعاقين واللاجئين والمهجرين.

١٧- مكتب التربية والتعليم: هو (هيئة علمية) يضم مجموعة من الكفاءات المهنية التي تتولى مهمة تطوير المناهج التعليمية وإعداد الخطط والبرامج العملية، وإعداد الدراسات اللازمة لتطوير الواقع التربوي والتعليمي والعمل على إيصالها إلى مصاف الدول المتقدمة.

١٨-  مكتب شؤون اللاجئين والمهجرين: يرعىٰ هذا المكتب ويعنىٰ بشؤون اللاجئين والمهجرين في الداخل والخارج، ويقدم تقاريره الدورية إلى الهيئة الرئاسية.

١٩- مكتب الشهداء والمعاقين: يعمل هذا المكتب على رعاية أسر الشهداء ومتابعة شؤرونهم في الداخل والخارج، كما يهتم برعاية المعاقين ذهنياً وجسدياً، ويقدم تقاريره الدورية إلى الهيئة الرئاسية.

الفصل الثالث

أحكام عامة

١- يقبل المجلس الهبات والتبرعات غير المشروطة والتي تقدمها جهات وطنية لم يثبت تورطها في أية مخططات مشبوهة أو أعمال عدائية تجاه أبناء الشعب السوري.

٢- تعتبر أموال المجلس المنقولة وغير المنقولة مالاً عاماً في ملكية الشعب السوري جميعه. وتخضع مالية المجلس لقواعد المحاسبة العامة.

٣- في حال تساوي الأصوات في أية عملية تصويت او اقتراح تجريها أجهزة المجلس بما فيها الهيئة العامة، يكون صوت رئيس ذلك الجهاز مرجحاً.

٤- العادة محكمة والعرف أحد مصادر التشريع، تتم العودة إليهما في حال سكوت النص او في حال الخلاف على تفسيره، وذلك بعد أخذ رأي اللجنة الاستشارية.

٥- يجوز الجمع بين العضوية في مجلس الأعيان والعضوية في أي جهاز آخر من أجهزة المجلس، على أن لا يجوز الجمع بين رئاستين فيه.

٦- يعتبر عضو مجلس الأعيان المكلف بمهمة عضوية أو رئاسية في جهاز آخر، في إجازة رسمية، ولا يحق له التصويت في اجتماعات المجلس إذا حضرها.

٧- يتولى النظام المالي للمجلس وضع آليات صرف التعويضات والمكافآت التي تمنح لأعضاء المجلس ولرؤساء الأجهزة ولأعضاءها.

٨- يعتبر رئيس مجلس القبائل والعشائر السورية آمراً للصرف بما ينسجم والميزانية العامة للمجلس.

٩- تعتبر مقدمة هذا النظام جزءاً لا يتجزأ منه.

 

 

 

 

 

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق