بهدف دعم دور القضاء.. مجلس القبائل والعشائر يلتقي بالنائب العام في اعزاز

التقى وفد من مجلس القبائل والعشائر السورية ممثلا بأمينه العام الدكتور جهاد المرعي وأعضاء من الهيئتين الاستشارية والعامة، بالنائب العام لمدينة إعزاز بريف حلب الشمالي “ياسر الباشا”، في إطار جولة أجراها المجلس ضمن خطته لربط المجتمع المحلي بالمؤسسات الرسمية في الشمال السوري.
وبحث المجلس آلية التعاون المشترك لتعزيز دور القضاء وسبل التوعية المجتمعية فيما يخص أهمية دور القضاء في تحقيق السلم الأهلي والأمن المجتمعي.

وأكد الأمين العام الدكتور ” جهاد مرعي” خلال اللقاء أنّ المجلس كان وسيبقى عون وسند للقضاء المدني وكافة المؤسسات المدنية والعسكرية، لنجاحها وبناء مؤسسات تكون ذات دور فعال وهام في الشمال السوري.

فيما تحدث عضو الهيئة الاستشارية محمد صفوك الناصيف عن أهمية دور العشائر في حل المشكلات ذات الطبيعة الحساسة عن طريق العرف العشائري وهذا يعزز ويساند دور القضاء ويخفف عنه في الكثير من القضايا الشائكة.
ورأى عضو الهيئة الاستشارية عبد المنعم جنيد أنّ دور القضاء له أهمية كبيرة في دعم الاستقرار وحماية ممتلكات المدنيين وأمنهم وهذا الدور ينسجم مع رؤى وتطلعات المجلس، وإنّ التعاون فيما بينهما سيحقق حالة أكثر استقرارا في المنطقة.

من جهته أكد الاستاذ “ياسر الباشا” على أهمية تعاون مجلس القبائل مع القضاء، وعلى الدور الكبير الذي ينتج عن هذا التعاون بخصوص حل القضايا الشائكة في المجتمع وربط جميع الأطراف المعنية ببعضها البعض للوصول إلى حالة من الاستقرار.

ويجري مجلس القبائل والعشائر السورية ممثلاً بأعضاء الهيئة الاستشارية والأمانة العامة، سلسلة زيارات إلى مؤسسات الثورة في الداخل السوري ضمن خطة وضعتها الهيئة الاستشارية مسبقاً بهدف تعزيز التواصل مع هذه المؤسسات بما يحقق مجتمعا مستقرا وآمنا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى