بيان صادر عن مجلس القبائل و العشائر السورية منبج تنتصر

بيان صادر عن مجلس القبائل و العشائر السورية
منبج تنتصر


يخرج أبناء منبج ريفاً ومدينةً قبائلَ و عشائرَ عن بكرة أبيها شيباً و شباناً في مواجهة سلطة الأمر الواقع الغاشم المسماة قسد التي فرضت نفسها بقوة السلاح، منتفضين رافضين لممارسات هذا التنظيم الارهابي الذي فتك بالحرث و النسل و أهلك البلاد و العباد، منددين بسياسته الإجرامية التي يحاول فرضها على الناس، ومنها عمليات التجنيد القسري التي تنفذها ميلشياته المسلحة خدمة لحزب العمال الكردستاني وذراعه السوري البيدا من أجل اقحام شباب منبج في ساحات القتال في معارك لاناقة لهم فيها ولاجمل، فضلاً عن ممارسات التهجير القسري واستبدال مناهج التعليم، وعمليات التغيير الديمواغرافي الممنهج، واحتكار السلطة والقرار في المنطقة، والتسبب بتدهور الحالة الاقتصادية، وايصال الناس لحافة الفقر والجوع.

إن أهالي منبج من أبناء القبائل والعشائر السورية، إذ يرفضون هذه السياسات الطائشة ليؤكدوا على أن منبج وهي من أولى المحافظات السورية المشاركة في الثورة السورية، مستمرة على العهد و مصممةٌ على نيل الحريةِ و الكرامةِ و تمتع السوريين بالديموقراطية، وطرد هذه المليشيات العنصرية التي مارست أبشع الجرائم بحق المواطنين من أبنائها.

إنّ أبناء القبائل والعشائر وهم يرون أصابع النظام تعبث في مناطقهم ليؤكدون أنّ النظام وقسد وجهان لعملة واحدة يتخادمان بما يحقق لهما مصالحهما على حساب المواطن الحر الشريف من أبناء المنطقة، وأن ّعين أبناء القبائل والعشائر ستبقى ساهرة في مواجهتما حتى يمنّ الله عليها بنصر مؤزر من عنده.

إنّنا في مجلس القبائل والعشائر السورية نحيي انتفاضة أهلنا في منبج ونشد على أياديهم، ونؤيد وندعم بقوّة احتجاجاتهم وحراكهم السلمي الرافض لهذه القرارات الظالمة بحقهم، ونقسم لهم أننا على عهدهم ماضون، وعلى نهجهم سائرون، وسنبذل الغالي والرخيص فداءً لهم ودعماً لجهودهم وكلنا ثقة أنّ الله ناصر لإرادتهم، ومثبتٌ لأقدامهم ومزلزلٌ تحت أقدام أعدائهم الذين لايريدون لسوريا أيّ خير.
كما أنّنا وبإسم كل القبائل والعشائر في منبج ندعو إلى استئصال هذا الورم الخبيث ودحر الحركات الانفصالية،وستبقى سوريا موحدةً أرضاً وشعباً رغم أنف الطغاة والغزاة.

البيان صادر عن مجلس القبائل والعشائر السورية
الاثنين 31-05-2021

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى