بيان صادر عن مجلس القبائل والعشائر السورية الرافض للانفصال الكردي

بيان صادر عن مجلس القبائل والعشائر السورية الرافض للانفصال الكردي

نحن مجلس القبائل والعشائر السورية نعلن استنكارنا الحازم للسياسة الانفصالية لما يسمى الإدارة الذاتية لشمال شرق وغرب سورية، ونشاطها التخريبي الذي يقود إلى تقسيم الوطن وإعادة ظهور التهديدات الإرهابية.

بغض النظر عن كل الإعلانات، فمن الواضح أن القادة الانفصاليين الممثلين بتنظيم البكك واذرعه الارهابية غير قادرين على تحقيق الأمن والاستقرار في الأراضي التي تقع تحت سيطرته، وإن هدفهم الواقعي الوحيد هو تحقيق الانفصال والمحافظة على السلطة وتحقيق المنافع الشخصية على حساب المتاجرة بمصادر الثروات الطبيعية التي ملك لكل الشعب السوري، ويسعون لتحقيق طموحاتهم وهذا طريق إلى التدمير والتخريب، ونؤكد أن عليهم إعادة هذه الأموال وقيمة المواد المنهوبة إلى مالكها الحقيقي وهو الشعب السوري مهما طال الزمن أو قصر, إن الأزمة التي يعيشها الشعب السوري منذ عشر سنوات جلبت المعاناة له، وأدت إلى كوارث إنسانية مرعبة في البلاد، وفي ظل هذه الظروف الصعبة والمعقدة فإن الطريق الوحيد للخروج من هذه الأزمة هو المحافظة على وحدة أراضي الجمهورية العربية السورية.

من أجل مستقبل وطننا يجب أن توحد جميع القوى للمحافظة على الاستقرار والأمان والسلام في سورية، حيث لا بديل لنا إلا الصمود سويا أمام كل التحديات التي تتعرض لها، فسوريا لا يمكن أن تكون إلا واحدة موحدة ولكل شعبها.

                                                                                 إن مستقبل سورية في أيدينا

حرر في تاريخ ۲۰۲۲/۹/۷

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى