مجلس القبائل والعشائر يلتقي ممثلية الائتلاف الوطني وأعيان ونشطاء في مدينة الباب

زار وفد مجلس القبائل والعشائر السورية ممثلاً بأعضاء الهيئة الاستشارية والأمانة العامة على رأسهم الدكتور “جهاد مرعي”، ممثلية الائتلاف الوطني في مدينة الباب شرقي حلب.

وتأتي الزيارة تلبية لدعوة ممثلية الائتلاف المتمثلة بـ”هيثم الزين الشهابي” الرئيس السابق للمجلس المحلي وعضو المجلس المحلي حاليا وعضو الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية.

وحضر اللقاء شيوخ وعشائر المنطقة وممثلون عن وجهائها وثوارها وناشطيها.

وقدم وفد الهيئة الاستشارية شرح عن الأعمال والبرامج التي يقوم بها مجلس القبائل والعشائر السورية وآلية تمكينه في المؤسسات الثورية.

وأشار عضو الهيئة الاستشارية في المجلس “حيدر منلا الويسي” خلال اللقاء التطورات العامة في المنطقة وبحث دور المؤسسات الثورية ضمن تلك التطورات على مستوى الخدمي والاقتصادي والزراعي.

وأكد “الشيخ محمد صبحي الكاطوف” عضو الهيئة الاستشارية خلال اللقاء على أهمية تعزيز التنسيق والتعاون بكل ما يخدم مصلحة الأخوة المواطنين في المنطقة، وضرورة تحسين مستوى الخدمات فيها، إضافة إلى ضمان الأمن والاستقرار.

وأثنى ” الكاطوف” خلال اللقاء على دور دائرة الصلح في المجلس لحل الخلافات والنزاعات وضرورة احداث مكتب للمجلس في مدينة الباب .

وأشاد “الشيخ رامي الدوش” عضو الهيئة الاستشارية على دور القبائل والعشائر داخل المجتمع من اجل الحفاظ وتحقيق السلم والامن الاجتماعي ،وكذلك زرع الألفة والمحبة وغرس المودة ونبذ التطرف والعنف والصراع.

ويسعى مجلس القبائل والعشائر السورية من خلال خطة أعدتها الهيئة الاستشارية لزيارة معظم المؤسسات والفعالية السورية الرسمية في الداخل السوري لتعزيز التنسيق معها بما يصب في مصلحة الأهالي والثورة السورية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى