مجلس العشائر السورية: الميليشيات الانفصالية لن تتمكن من تقسيم البلاد

أكد رئيس مجلس العشائر والقبائل السورية المعارضة، الشيخ رامي الدوش، أن سوريا وطن لجميع السوريين وأن المنظمات الانفصالية لن تتمكن من تقسيمها.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي على هامش مشاركته في محادثات “أستانة 13″ حول سوريا في العاصمة الكازاخستانية نورسلطان، التي انطلقت الخميس.

وأشار الدوش إلى أن العرب والأكراد كان لديهم علاقات جيدة شرق الفرات عبر التاريخ، مبينا أن مجموعات تسللت إلى المنطقة لتنفيذ أجندة أجنبية، حاولت تقويض هذه العلاقات.

وتطرق إلى انتهاكات ميليشيا”ي ب ك/بي كا كا” الإرهابية، مشيرا إلى أن الأكراد أيضا متضررون من تلك الممارسات.

وتابع: “سوريا للجميع، وتكفي الجميع، والمنظمات الانفصالية لن تكون قادرة على تقسيمها”.

من جهته، أشار نائب رئيس المجلس الوطني الكردي، عبد الحكيم بشار، إلى أن العلاقات بين العرب والأكراد في السابق كانت في حالة جيدة للغاية، لكن “ي ب ك” قوض تلك العلاقات من خلال الاتفاق مع النظام السوري.

وقال بشار إن العلاقات بين العرب والأكراد تدهورت بسبب الجرائم التي ارتكبتها ميليشيا”ي ب ك/بي كا كا” شرق الفرات.

وأضاف: “نعارض ممارسات جميع المنظمات الإرهابية شرق الفرات بما فيها ب ي د”.

وتابع: “المنظمة هي المسؤولة عن التوتر بين العرب والأكراد”.

أما رئيس المجلس المحلي في عفرين شمالي حلب، سعيد سليمان، فقال: “نحن ندعم إنشاء المنطقة الآمنة (شرق الفرات) ونريد أن تجري إدارتها من قبل سكانها”.

 

مجلس القبائل والعشائر السورية

المصدر
الأناضول

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى