الأمين العام لـ”مجلس القبائل والعشائر السورية“ يستقبل ”رئيس الائتلاف الوطني“ والوفد المرافق له

استقبل الأمين العام لمجلس القبائل والعشائر السورية الدكتور “جهاد مرعي” رئيس الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية الشيخ “سالم المسلط” والوفد المرافق له، في ديوان القبائل والعشائر السورية في بلدة سجو .

أكد الدكتور “جهاد مرعي” خلال اللقاء على ضرورة تعزيز العلاقات بين القوى السياسية والثورية ومكونات المعارضة السورية، واستمرار التواصل والتنسيق من أجل توحيد الرؤى والجهود التي تصُب في خدمة اهلنا في المناطق المحرر .

وشدد “مرعي” على ضرورة المضي قدماً في توحيد الثورة السورية،وتعزيز الوعي لدى الشعب السوري لكي يدرك التحديات التي تواجه.

وأضاف “مرعي” أن قضية الوعي تبقى مسؤولية مجتمعية لكافة مؤسسات الثورة السورية بالدور الأكبر في هذه القضية لأنها تمتلك الأدوات والوسائل التي تؤهله في رفع الوعي لدى الشعب السوري وتبصيرهم بأبعادها الهدامة التي تستهدف النيل من استقرار الثورة السورية.

وأوضح “مرعي” بأن العلاقة بين الشعبين السوري والتركي هي علاقة راسخة ومتينة تقوم على أسس ثابتة من الاحترام المتبادل، وتعززت خلال الثورة السورية وكانت ولا تزال قائمة على التنسيق والتعاون، و أن هذه العلاقات أساسها وحدة الهدف والمصير والتقارب الاجتماعي القائم على تشابه القيم والعادات والتقاليد وهي سمة مشتركة ميزت العلاقات بين الشعبين الشقيقين.

وأشار الشيخ” سالم المسلط” رئيس الائتلاف الوطني خلال اللقاء إلى أن هناك سلسلة من الأكاذيب والتلفيقات تطال الهيئات السياسية والمعارضة وهي من صنيعة نظام الأسد وأتباعه.

ونوه ” المسلط” على أهمية أن يقوم كل مكون بدوره بالتواصل مع شرائح المجتمع السوري وأطيافه، وشرح المستجدات الميدانية والسياسية، والظروف المتعلقة بالعملية السياسية.

وثمن “المسلط” على الدور الوطني البارز الذي يقوم به مجلس القبائل والعشائر السورية ،الذي يعزز ويحقق مصالح اهلنا في المناطق المحررة.

ورافق رئيس الائتلاف خلال الزيارة رئيس مجلس محافظة حلب الحرة الاستاذ عبد الغني شوبك و كلاً من أعضاء الائتلاف الوطني: عاطف زريق، أسعد عليطو، محمد شيخ رشيد، يوسف عباس.

حضر اللقاء عدد من أعضاء الهيئة الاستشارية والهيئة العامة في مجلس القبائل والعشائر السورية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى