فرقة “ماهر الأسد” تنصب حاجز طيار جنوب الرقة بهدف فرض الأتاوات والسرقة

أقامت ميليشيا “الفرقة الرابعة” التي يقودها شقيق رأس النظام “ماهر الأسد” حاجزاً طياراً في منطقة صفيان بريف الرقة الجنوبي الغربي بهدف فرض اتاوات على الأهالي المارين.

وأكدت مصادر محلية، أن “الفرقة الرابعة” في قوات الأسد نصبت حاجز طيار في منطقة صفيان بريف الرقة الجنوبي الغربي، وفرضت اتاوة قدرها 5000 ليرة سورية عن كل شخص يمر بالحاجز.

وبحسب “شبكة الخابور” المحلية، فإنه جرى نصب الحاجز في منطقة صفيان على بعد 50 كم من حاجز الصفر لقوات الأسد، الفاصل بين مناطق سيطرة النظام ومناطق سيطرة ميليشيا قسد.

وأضافت، أن عناصر حاجز “الفرقة الرابعة” يقمون بجمع البطاقات الشخصية من المسافرين ثم يعيدونها باليد ويأخذون من كل مسافر 5 آلاف ليرة لقاء ذلك، بحجة مساعدة عناصر الحاجز لزيادة حماية الطريق من هجمات تنظيم “داعش”.

ويتكون الحاجز من 7 عناصر وضابط، ويمتلك سيارتين دفع رباعي، وفقا لشهود عيان مروا من منطقة نصبه.

وتستغل عناصر قوات الأسد المنتشرة على الحواجز المدنيين المارين، وذلك من خلال فرض اتاوات كبيرة تختلف من حاجز لآخر، والسبب بذلك الراتب المنخفض الذي يتقاضاه العناصر وعدم تأمين طعام وغذاء جيد لهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى